الحكومة الجديدة في ألمانيا تقر وقف بيع الأسلحة للسعودية

الخبر اليمني/ متابعة خاصة

تعتزم الحكومة الالمانية الجديدة إلى وقصف صادرات الأسلحة إلى الأطراف المشاركة في الحرب على اليمن في مقدمتها السعودية بحسب ما خرج به الاحزاب المشاركة في مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة في ألمانيا.

وتصدر موضوع تصدير الأسلحة مفاوضات الأحزاب المشاركة في تشكيل الحكومة الألمانية حيث تعتزم الحكومة وقف صادرات الأسلحة إلى الأطراف المشاركة في حرب اليمن.

وقالت وثيقة الاحزاب المشاركة أن “الحكومة الألمانية لن توافق فورا على أية صادرات إلى بلدان مشاركة في حرب اليمن”، كما ورد في وثيقة الاتفاق المبرمة بين الأحزاب المشاركة في مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة في ألمانيا”

وسيطال قرار هذه الوثيقة المملكة العربية السعودية التي تقود التحالف في حربه على اليمن منذ ثلاث سنوات والذي خلف عشرات الآلاف من القتلى والجرحى المدنيين وانتشار الاوبئة بحسب تقارير الامم المتحدة.

وتشير وثيقة الاتفاق بين الأحزاب إلى أن صادرات الأسلحة سيتم تقنينها بموجب قواعد مشددة لتقليص حجمها. وعلى هذا الأساس يتم التطلع إلى اعتماد سياسة صادرات أسلحة أوروبية مشتركة.

للمشاركة :