أحداث وأصداءالعرض في الرئيسة

وكالة دويتشة: منذ عامين والسعودية تصرف 10 مليار دولار شهريا من احتياطها النقدي ..

الخبر اليمني/خاص:

أظهرت تقارير دولية  أن مقدار الاحتياطي النقدي الأجنبي لدى النظام السعودي شهد انخفاضا كبيرا خلال العامين الماضيين.

وقال تقرير نشرته وكالة دويتشة الألمانية أن النظام السعودي صرف خلال العامين الماضيين ما يقارب 27 %من نسبة الاحتياطي النقدي الأجنبي مشيرا إلى أن كمية الاحتياطي انخفضت خلال 2015م أي مع بداية الحرب على اليمن من 797مليار دولار إلى 610مليار دولار ثم انخفضت خلال عام 2016م إلى 536 مليار دولار وذلك بنسبة 9.4مليار دولار شهريا.

وغرد ناشطون سعوديون مقيمون في الخارج على تويتر  بالتحذير من المآلات التي يمكن أن يصير إليها المواطنون  مع استمرار السياسة العبثية لنظام آل سعود.

وأشار الناشطون إلى أن النظام السعودي يصرف الأموال في حروبه الخاصة  وفي الإنفاق على أمريكا،

وقال الخبير الاقتصادي حموة السالم إن استمر استنزاف الاحتياطيات بنفس المعدل(31 مليار ريال شهريا) فستنفد في 60 شهرا، وحينها الريال لن يساوي سنتا.

وكان النظام السعودي قد أعلن 370مليار ريال سعودي  للولايات المتحدة الأمريكية وذلك بعد يومين من تصريحات ترامب بأن الأموال التي يدفعها النظام السعودي لا تكفي مقابل الحماية الأمريكية، ويشار إلى أن السعودية كانت قد أرسلت 750 مليار ريال سعودي إلى الولايات المتحدة شهر مارس الماضي.

وبلغ إنفاق السعودية خلال شهري مارس وإبريل وفقا لتقارير اقتصادية تريليون و708مليار ريال سعودي.

وتسعى السعودية نحو كسب رضاء الولايات المتحدة وعدم سخطها من خلال دفع الأموال المبالغ الكبيرة للإدارة الأمريكية تحت عناوين الاستثمار في أمريكا وهذا كله في الوقت الذي يعمل النظام السعودي على تعطيل مشاريع الاستثمار في بلده.

كذلك وفيما بلغ عدد الوظائف التي منحها النظام السعودي لمواطنين أمريكيين في سياق التودد للولايات المتحدة مليون وظيفة خلال العام الماضي فإن عدد الوظائف التي حظى بها مواطنون سعوديون لم يتجاوز 1894وظيفة، وهو ما اعتبره ناشطون تأكيدا على انتماء النظام الحاكم إلى الولايات المتحدة الأمريكية لا إلى شعبهم.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي