أخبار الوطن

رغم تحليق الطيران.. مئات الآلاف من الحوثيين يحتفلون بذكرى إسقاط “حلفاء السعودية”

الخبر اليمني/خاص:

احتفل مئات الآلاف من أنصار جماعة الحوثي صباح اليوم الخميس في ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء بمناسبة الذكرى الثالثة لما أسموه “ثورة 21 سبتمبر”.

ورفع المحتشدون في احتفالهم العلم اليمني وشعارات منددة بالحرب التي تقودها السعودية في اليمن منذ عامين ونصف والتي أتت  كردة فعل على الثورة التي أسقطت حلفاء المملكة في اليمن حد تعبيرهم.

وقالت وكالة الأنباء الدولية فرانس برس أن الحفل كان حاشدا وحضره مئات الآلاف من الحوثيين.وسط إجراءات أمنية مشددة، فيما حلقت طائرات التحالف العربي بقيادة السعودية فوق المدينة.

وألقى رئيس ما يسمى باللجة الثورية العليا محمد علي الحوثي خطابا قال فيه أن الشعب اليمني جمهوري، كما دعا إلى رفع أعلام الجمهورية في كل مكان، وذلك ردا على الاتهامات التي توجه لأنصار الله بالرغبة في العودة إلى المليكة.

من جهته قال عبدالعزيز بن حبتور رئيس حكومة الإنقاذ المسكلة في صنعاء  : من هذا الميدان سنحرر كافة الأراضي اليمنية، وقال بن حبتور لا سلام إلا بالتفاهم مع الشعب في صنعاء.

بدوره وجه رئيس المجلس السياسي الأعلى (أعلى سلطة في صنعاء) صالح الصماد رسائل كانت أولها للأمم المتحدة ومفادها: إننا دولة مستقلة والشعب اليمني يتعرض لعدوان ظالم

وأضاف الصماد: شعارات العدوان على اليمن زائفة وشرعية هادي انتهت منذ وقت مبكر

وبخصوص استعداد صنعاء للسلام قال الصماد:  نحن في الجمهورية اليمنية مع السلام الشامل والعادل.
وعقب انتهاء الاحتفال وجه الحوثيون قافلة إمداد ضخمة نحو جبهات القتال تحتوي مواد غذائية وفواكه ومواشي ومواد تموينية وطبية بالإضافة إلى عشرات السيارات ومئات الدراجات النارية التي تستخدم في إمداد المجاهدين في الجبهات .

ويوافق اليوم 21 سبتمبر ذكرى وصول الحوثيون إلى صنعاء واقتحامهم لمعسكر الفرقة الأولى مدرع التابع للجنرال المعروف علي محسن الأحمر، وقد جاء هذه الوصول بعد أيام من الاحتجاجات التي كان الحوثيون قد نظموها احتجاجا على حكومة “محمد سالم باسندوة”

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم