العرض في الرئيسةمؤشر

النظام السوداني يعتقل صحفيين شاركوا في تغطية تظاهرة احتجاجية

الخبر اليمني/متابعات:

أقدمت سلطات الأمن السودانية اليوم الثلاثاء على اعتقال 4 صحفيين  وذلك أثناء تغطيتهم لتظاهرات احتجاجية دعا إليها الحزب الشيوعي في شارع القصر بالخرطوم.

وقال ناشطون للخبر اليمني إن القوات الأمنية التابعة لنظام الطيب البشير اعتقلت الصحفية أمل هباني والصحفي مأمون التلب والصحفي محمد محمد عثمان مراسل هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي وكذا مصور الهيئة مهند بلال.

كما أشار ناشطون إلى أن سلطات البشير أعتقلت 10 ناشطين آخرين شاركوا في التظاهرة.

من جهتها قالت وكالة رويترز إن الشرطة السودانية أطلقت قنابل مسيلة للدموع وضربت متظاهرين بالهراوات وألقت القبض على عدد منهم في احتجاج على ارتفاع كلفة المعيشة في وسط الخرطوم اليوم (الثلاثاء).

وقال مراسل «رويترز» إن مئات المتظاهرين تجمعوا في شارع قرب القصر الرئاسي، ورددوا شعارات ضد ارتفاع الأسعار وطالبوا بتغيير الحكومة قبل اندلاع الاشتباكات.

وتفجرت تظاهرات واشتباكات مع قوات الأمن في أنحاء البلاد مطلع هذا الشهر بعدما فرضت الخرطوم إجراءات اقتصادية صعبة تتسق مع توصيات «صندوق النقد الدولي».

وخفض السودان عملته إلى 18 جنيهاً للدولار من سعر صرف 6.7 جنيه للدولار في 2017. وقلص دعم القمح مما تسبب في ارتفاع أسعار الخبز سريعاً إلى المثلين.

وبلغ الجنيه السوداني أدنى مستوياته على الإطلاق في السوق السوداء وسجل 34 جنيهاً للدولار أمس في ظل نقص العملة الأجنبية.

ويواجه اقتصاد السودان صعوبات منذ انفصال الجنوب في العام 2011 مستحوذاً على ثلاثة أرباع إنتاج البلاد من النفط. لكن الولايات المتحدة رفعت عقوبات اقتصادية امتدت 20 عاماً على البلاد في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، ووجه صندوق النقد منذ ذلك الحين النصح للسودان بأن يشرع في إصلاحات شاملة بما في ذلك تحرير سعر الصرف.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي