أخبار الوطن

الجنوبيون يطالبون بإيقاف إرسال أبنائهم إلى محرقة الساحل

الخبر اليمني/متابعة خاصة:

حالات من الغضب والاستياء والانتقاد داخل الشارع الجنوبي جراء ما تعرض له العشرات من ما يسمى المقاومة الجنوبية الموالية للتحالف من قتل وإصابات وأسر للكثير منهم في عملية واحدة فقط إثر هجوم واسع النطاق شنه مقاتلي صنعاء على تجمعاتهم في الساحل الغربي.

وقالت مصادر إعلامية أن أكثر من 23 شخص من ما يسمى المقاومة الجنوبية  قتلوا يوم الجمعة إثر مباغتة قوات صنعاء لهم في الساحل الغربي.

وطالب ناشطون وسياسيون إيقاف إرسال المقاتلين الجنوبيين إلى الحديدة بعد تعرضهم لمقتلة كبيرة وهم يقاتلون إلى جانب قوات التحالف في الساحل الغربي.

وكا مقاتلي صنعاء نفذوا مساء الجمعة عملية عسكرية استهدفت كتيبة تابعة لما يسمى اللواء الخامس عمالقة بعد عملية استخباراتية ومعلوماتية دقيقة، وأسفرت عن القضاء على عدد كبير من القوة البشرية للكتيبة واغتنام عتاد عسكري وأسر 10 من أفرادها.

وتشهد جبهة الساحل الغربي معاركة عنيفة وخسائر كبيرة تكبدتها قوت التحالف أمام قوات صنعاء التي تبث يوميا مشاهد لهذه الخسائر في صفوف قوات التحالف وأغلب القتلى من الجنوبيين المجندين لدى التحالف.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم