الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

التجار في ميناء المعلا يشكون من نهب أموالهم وتجارتهم

الخبر اليمني/عدن:

كشف عدد من التجار المستوردين في محافظة عدن الممارسات التعسفية من مسؤولي الجمارك في ميناء المعلا ، مماراسات قوال أنها تعرض أموالهم للنهب من قبل العصابات المحمية من قيادات أمنية في التحالف.
وذكر التجار أن مسؤولي جمارك ميناء المعلا ، رفضت قبول الشيكات مقبولة الدفع عبر البنوك المعتمدة بمحافظة عدن للرسوم الجمركية عن بضائعهم القادمة عبر الميناء، وطلبت إدارة الجمارك منهم دفع المبالغ نقدا، وهو ما رفضه التجار خوفا على أموالهم النقدية من عمليات النهب  من قبل العصابات المنتشرة في المدينة ، خاصة وأن هذه المبالغ تصل إلى عشرات ومئات الملايين.

وحمل التجار المستوردين حكومة هادي والتحالف مسؤولية ضياع اموالهم وتجاراتهم، بعد أن عمدت جمارك الميناء فرض رسوم جمركية كبيرة على تجارتهم.

ولم يستبعد بعض التجار العلاقة بين هذه الاجراءات التعسفية وتسهيل عصابات النهب لعملها ونهب أموال التجار سواء داخل الميناء أو في المدينة.

وهدد عدد من التجار من هذه الممارسات التي تعيق العمل التجاري في الميناء والمحافظة بشكل عام وعجز الحكومة توفير الامن لممارسة نشاطهم التجارية بحرية.

وتشهد مدينة عدن عمليات سطو ونهب لأموال التجار والمحلات ومدراء الماليين لمكاتب البريد بشكل متقطع في ظل سيطرت الإمارات التي عجزت عن توفير الأمن والاستقرار في المحافظة بالتزامن مع انتشار الجماعات الإرهابية وعصابات النهب والسرقة.

قد يعجبك ايضا