مؤشر

عقارات دبي تنهار بوتيرة متسارعة

تسارعت وتيرة الانهيار في أسعار العقارات السكنية بإمارة دبي، يأتي ذلك مع بطئ حركة التوظيف في الدولة، والتي أثرت سلبًا على الاقتصاد الإماراتي.

متابعات – الخبر اليمني:

وكشفت بيانات عن تسارع وتيرة الانخفاض في أسعار العقارات السكنية بإمارة دبي، مع تباطؤ حركة التوظيف في الدولة.

وكشف مصرف الإمارات المركزي -في تقرير صدر اليوم- إن أسعار العقارات السكنية في دبي هبطت بالربع الثالث من 2018 بمعدل 7.4% على أساس سنوي (عن مستواها بالربع نفسه من 2017). وكان معدل الانخفاض 5.8% بالربع الثاني من هذا العام.

وأوضحت وكالة رويترز للأنباء أن أسعار العقارات السكنية في دبي تتراجع تراجعًا شبه مطرد على أساس ربع سنوي منذ بداية 2017 بسبب اختلال ميزان العرض والطلب.

في إمارة أبو ظبي فقد تراجعت أسعار العقارات السكنية بنسبة 6.1% في الربع الثالث على أساس سنوي، بعدما انخفضت بنسبة 6.9% بالربع الثاني على أساس سنوي.

وقالت رويترز إن من بين العوامل التي تُضعف الطلب على العقارات بتلك الدولة ضعف النمو بالتوظيف لاسيما أصحاب الياقات البيضاء الذين قد يشترون مساكن. ويشغل الأجانب معظم الوظائف في الإمارات.

وقد نما إجمالي التوظيف -وفق المصرف المركزي- بنسبة 0.6% فقط على أساس سنوي بالربع الثالث، وهو أبطأ معدل في أكثر من أربع سنوات، بعد نمو بمعدل 1.2% بالربع الثاني.

وفي مسعى لتعزيز أعداد أصحاب الياقات البيضاء، أعلنت الحكومة الأسبوع الماضي منح تأشيرات إقامة طويلة الأجل للمستثمرين الأغنياء بالعقارات والعلماء البارزين ورواد الأعمال.

لكن التأهل للتأشيرات تحكمه قيود صارمة، كما أنها لا تتيح الحصول على الجنسية. لذا يقول المحللون إن هذا النهج وحده قد لا يحدث تغييرات كبيرة باتجاهات التوظيف أو السوق العقارية.

الوسوم
مرحبا بك في الخبر اليمني..يمكنك التواصل مع إدارة الموقع من هنا