أحداث وأصداء

“السترات الصفراء” يتجمعون وسط باريس متحدين الحكومة الفرنسية

تجمع متظاهرو “السترات الصفراء” في شارع الشانزليزيه الشهير وسط العاصمة الفرنسية باريس في عطلة نهاية الأسبوع، للمرة الخامسة على التوالي.

متابعات – الخبر اليمني:

وستنشر السلطات الفرنسية الآلاف من عناصر الشرطة في حال اندلاع أي أعمال عنف أو اشتباكات كتلك التي شهدتها المظاهرات السابقة.

وقد بدأت حركة “السترات الصفراء” قبل خمسة أسابيع، للاحتجاج أوليا على رفع الضرائب على الوقود، بيد أنها انتشرت وتحولت إلى الدعوة لقضايا مطلبية أخرى كإصلاح التعليم.

وقد اعتقلت الشرطة عشرات الأشخاص اليوم السبت، بيد أن عددهم ظل أقل بكثير من الأسبوع الماضي الذي شهد اعتقال 500 شخص.

وأُفيد أن شخصا سابعا توفي الجمعة في أعقاب حادثة نجمت عن إغلاق المتظاهرين للطرق.

واندلع عدد من الاشتباكات وسط باريس السبت حيث أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشود التي حاولت أن تشق طريقها وسط خطوط رجال الشرطة المكلفة بصدهم.

وقد أغلق بعض المحلات والمخازن التجارية في المدينة أبوابه ليوم كامل، بعد تحدي المحتجين النداء الذي وجهته السلطات الفرنسية لهم بعدم الخروج والبقاء في بيوتهم.

ونقلت وكالة فرانس برس عن متظاهر في الثامنة والعشرين من العمر يدعى جيريمي قوله “في المرة السابقة، جئنا إلى هنا من أجل الضرائب، لكن هذه المرة من أجل المؤسسات- نريد ديمقراطية مباشرة أكثر”، مشددا على القول إنه على الناس أن “يصرخوا لجعل أصواتهم مسموعة”.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم