أخبار الوطن

إعدام منفذي جريمة اغتصاب وقتل طفل البساتين بعد نصف عام من كشف القتلة

نفذت السلطات الأمنية في مدينة عدن، اليوم الخميس، حكم الإعدام بحق مسلحين يتبعون مليشيات الحزام الأمني الإماراتية ارتكبا جرمية اغتصاب وقتل الطفل محمد سعد البارودي (12 عاماً)، منتصف العام الماضي.

عدن- الخبر اليمني:

وانتقد المواطنون السلطات الأمنية التابعة للإمارات لتأخير القصاص بحق المجرمين ،رغم الكشف عنهم قبل نصف عام.

وكشفت مصادر مقربة من أسرة طفل البساتين أنها تعرضت لضغوط كبيرة من قبل مليشيات الحزام الأمني وإجبارها على التنازل عن القضية مقابل مبالغ مالية ضخمة.

واستغرب ناشطون وحقوقيون من قيام المحكمة من تخيير أسرة الطفل البارودي من تنفيذ حكم الإعدام أو العفو ، رغم بشاعة الجريمة في حق طفل تم اغتصابه ومُثل في جثته ورميه في القمامة.

ونفذ حكم الإعدام من قبل محكمة الشيخ عثمان في عدن، وإدارة سجن المنصورة في عدن  بحضور العشرات من المواطنين في حي البساتين,

واختطف مسلحين الطفل محمد سعد البارودي وقاموا باغتصابه وتقطيع جسده إلى نصفين ومن ثم رميه في القمامة في حي البساتين في منتصف مايو العام الماضي 2018.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم