أحوال العرب والعالمالعرض في الرئيسة

الفيصل على قناة إسرائيلية والكشف عن مفاوضات خليجية مع إسرائيل

أجرى رئيس جهاز الاستخبارات العامّة في السعوديّة، تركي الفيصل آل سعود، لقاءً مع القناة 13 في التلفزيون الإسرائيليّ، بثّت القناة مقطعًا منه، السبت.

متابعات – الخبر اليمني:

ومن المقرّر أن يعرض اللقاء على أجزاءٍ بدءًا من الأحد، ضمن سلسلة تحمل عنوان “أسرار الخليج”، تتحدّث عن المفاوضات الإسرائيليّة مع السعوديّة والإمارات والبحرين منذ أكثر من ربع قرن.

وخلال الجزء المعروض، قال الفيصل إن للسعوديّين “نظرة سلبيّة جدًا” تجاه رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، “بسبب ما يجري على الأرض، ونهج الغطرسة الذي ينتهجه”، كاشفا عن اعتقاده أن نتنياهو يريد علاقات مع السعودية ومن ثم “تصليح” القضيّة الفلسطينيّة، “لكن الرؤية السعوديّة على العكس”.

وخلال المقطع الذي لا تتجاوز مدّته الدقيقتين، كرّر الفيصل استخدام مصطلح “إصلاح الموضوع الفلسطيني”، بدلًا من مصطلحات أخرى دأبت السعودية على استخدامها مثل “حلّ الصراع” أو “حلّ النزاع العربي الإسرائيلي”، مثلما ورد في مبادرة السلام العربية التي صاغتها السعوديّة.

ومن غير المعروف متى صوّرت المقابلة، إلا أن مكان التصوير هو العاصمة البريطانيّة، لندن.

وقال المراسل السياسي للقناة، باراك رافيد، الذي عمل على التحقيق الصحافي، إنّه تحدّث إلى أكثر من 20 شخصيّة ذات علاقة بالموضوع، إلا أن نصفهم تقريبًا، رفضوا الحديث أمام الكاميرات.

أقرأ أيضًا : سعود الفيصل يرفض اتهامه بقضية الأفلام الإباحية المتهم فيها

وأضاف أن التحقيق سيكشف “عالمًا من العلاقات الاقتصاديّة والسياسية والعسكريّة” بين إسرائيل والسعوديّة والبحرين والإمارات، “لا يعرف عنها معظم الإسرائيليّين”، وتديرها وزارة الخارجية الإسرائيليّة وجهاز الموساد كاشفًا أن إيران ليست إلا دافعًا واحدًا للعلاقات، في مقابل دوافع أوسع وأكثر شمولا سيتحدث عنها التحقيق.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم