أخبار الوطن

الشيخ الحريزي يعلن الاستنفار للدفاع عن المهرة

أكد الشيخ علي سالم الحريزي وكيل محافظة المهرة السابق أن ما يحدث في المهرة هو استنساخ واحتلال للمهرة من قبل الإحتلال السعودي الإماراتي .

متابعات-الخبر اليمني:

وخلال تصريحات لقناة الجزيرة قال الشيخ علي سالم الحريزي أن خطوة تشكيل المليشيات من قبل المجلس الانتقالي جاءت في الأيام القليلة الماضية وقيادة المجلس الانتقالي في خطوة لتسليم المحافظة من السعودية إلى الإمارات.

واعلن الشيخ الحريزي أن المهرة سقطت في يد الاحتلال السعودي الإماراتي وهي أخر معقل للشرعية .

واستغرب الشيخ الحريزي من تدخل الإمارات الذي وصفها أنها عادت إلى المهرة بإتفاق مع القوات السعودية في المهرة.

وأكد الشيخ الحريزي بقوله أن أبناء المهرة لن يقفوا متفرجين قائلا :”نحن الأن مضطرين الأن للدفاع عن انفسنا.”

وأوضح الشيخ الحريزي أن السعودية شكلت مليشيات بإسم حرس الحدود ، وشكلت خفر سواحل من عدد 300 فرد وهي مليشيات غير خاضعة للشرعية.

وأشار إلى أن السعودية الأن تعمل على استنساخ ما يحصل في عدن ونقله إلى المهرة شرق اليمن.

وقال الشيخ الحريزي أن السعودية والإمارات تعمل على نقل “فرق الموت الموجودة في عدن الى المهرة.

وأكد الشيخ الحريزي أن أبناء المهرة “نحن الأن مستنفرين ونتابع الوضع عن كثب.”

وشدد الحريزي بقوله أن “المرحلة الحالية مرحلة توافق مع كافة المكونات في المهرة، لانريد أن نكون أدوات في يد الاحتلال السعودي الإماراتي.”

وأضاف “على الاخوة في المجلس الانتقالي أن يعقلوا ولا ينجروا ويكفينا ما حدث منذ العام 1969 إلى 1994 .

واختتم الشيخ علي سالم الحريزي بقوله أن “الحزام الأمني في عدن والاحداث في عدن وما يحدث في شبوة وحضرموت بيد النخبة الحضرمية والشبوانية يكفي لمعرفة اسباب تخوف أبناء المهرة.”

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم