أخبار الوطنالعرض في الرئيسة

التفاصيل الكاملة للمواجهات العسكرية في مدينة تعز

قالت مصادر محلية في مدينة تعز إن الحملة الأمنية التي أطلقها محافظ المحافظة المعين من قبل هادي نبيل شمسان واستغلها حزب الإصلاح للقضاء على جماعة أبو العباس توقفت ظهر اليوم بعد عدة توجيهات من المحافظ بإيقافها والتزام جماعة أبو العباس بتسليم مطلوبين أمنيا.

خاص-الخبر اليمني:

وأشارت المصادر إلى أن المدينة شهدت منذ منتصف الليلة الماضية قصفا هو الأعنف حيث استهدفت قوات حزب الإصلاح التي تقود الحملة الأحياء السكنية والمستشفيات في المدينة القديمة التي يقع فيها مقر جماعة أبو العباس حيث تم قصف مستشفى المظفر ومساكن مجاورة له كما سقط عدد من القتلى والجرحى.

وواجهت جماعة أبو العباس الهجوم عليها بدفاع شرس كما قامت بذبح معتقلين لديها وبث مشاهد لعملية الذبح تداولها ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال مراسل الخبر اليمني في مدينة تعز إن الحصيلة الأولية للقتلى المدنيين في المواجهات هي 5 بينما لا تزال بعض الأماكن محاصرة وليس هناك معلومات عن العدد النهائي للضحايا.

وكان محافظ تعز أطلق نهاية الأسبوع الماضي حملة أمنية لتعقب المطلوبين المتهمين بجرائم اغتيالات غير أن حزب الإصلاح استغل اوامر الحملة للهجوم على جماعة أبو العباس، ورغم استجابة الأخيرة إلا أن حزب الإصلاح واصل الهجوم وصولا إلى مقر الجماعة رغما عن التوجيهات التي صدرت لاحقا بايقاف الحملة، الأمر الذي مسؤولون في المحافظة وبينهم وكيل المحافظة الشيخ عارف جامل تمردا على أوامر المحافظ.

 

 

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم