أحوال العرب والعالمالعرض في الرئيسة

من الذي يدعم خليفة حفتر في ليبيا؟

قدمت الإمارات ومصر بشكل رئيسي دعما لحفتر في حملته العسكرية  ضد القوات الحكومية المدعومة أممياً، حيث اصبحت  ليبيا مسرحا للنزاع الجيوسياسي بين القوى الاقليمية والدولية الفاعلة سياسيا في البلاد.

متبعات:الخبر اليمني

وفي اواخر الشهر الماضي زار حفتر العربية السعودية بناءً على دعوة من المملكة والتقى هناك بالملك سلمان وولي عده، لتلقي الدعم والاشارة بالتحركات العسكرية كما يعتقد مراقبون.

ويرى المراقبون أن هذه التحركات جاءت بعد دعم سياسي وعسكري من قبل حلفاء حفتر، من الإمارات والسعودية ومصر.

وتزامنت زيارة حفتر الى السعودية مع توتر أمني كانت تشهده طرابلس، بعد وصول كميات من الأسلحة والذخائر ر للعاصمة طرابلس تابعة لحفتر.

وسبق ان زار حفتر الإمارات عدة مرات، كان آخرها ثلاث زيارات خلال ستة أشهر في عام 2017، وهي زيارة التقى خلالها قيادات رفيعة، غير انها ليست بداية الدعم الذي يتلقاه حفتر من أبوظبي إذ ان الدعم يعود الى مايو2014.

وبدأت الإمارات تقديم الدعم العسكري لحفتر من مايو  2014حين بدأت ما عرفت بـ”عملية الكرامة” في بنغازي بحجة مكافحة الإرهاب، واستفادت قواته من الدعم الإماراتي والمصري سواء بالتدخل المباشر أو بتزويدها بالسلاح والعتاد، وقد ساعد هذا الدعم قواته على أن يكون لها اليد العليا في صراعها على السلطة بليبيا.

وتلقت قوات حفتر من الإمارات 93 حاملة جند مدرعة، و549 عربة مدرعة ، في أبريل 2016، وكذلك حاملات جنود من الطراز (بانثر تي6) و(تيجرا).

 

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم