أحداث وأصداءالعرض في الرئيسةمشاورات السويد

غريفث : السفن التجارية تواجه صعوبات في الوصول إلى ميناء الحديدة

قال المبعوث الاممي الى اليمن “مارتن غريفيث” في إحاطة قدمها إلى مجلس الأمن اليوم الاثنين إن كلا من صنعاء والحكومة الموالية للتحالف وافقتا على الخطة التفصيلية لتنفيذ المرحلة الأولى من خطة اعادة الانتشار في الحديدة.

متابعات-الخبر اليمني:

وأكد غريفث في الوقت ذاته امتنانه للطرفين لانخراطهما الايجابي الذي نتج عنه الاتفاق.

وبين أن الجنرال مايكل لوليسجارد واصل العمل مع الطرفين بلا كلل لتأمين الوصول لاتفاق حول الخطة العملياتية لتنفيذ اعادة الانتشار من الحديدة بما يتماشى مع ما تم الاتفاق عليه في السويد.

وأضاف غريفيث: “ربما لم ينته العنف في الحديدة بعد، لكنه تقلص كثيراً” لافتاً إلى أن “جميع الأطراف تدرك أننا بحاجة إلى تحقيق تقدم ملموس في الحديدة قبل الانتقال إلى المسار السياسي، وعلينا أن نحقق ذلك”.

كما أكد على أهمية المثابرة والاستمرار في التخطيط والتشبث بالأمل والدفع قدما نحو المشاورات التي ستؤدي إلى حل سياسي للنزاع .

وأشار غريفث الى إن الجهود التي يبذلها ضرورية لحياة ومصلحة اليمنيين الذين يدفعون ثمن الحرب كل يوم في شتى أنحاء البلاد.

وأضاف: “سننتقل الآن بأقصى سرعة لحل المسائل العالقة الخاصة بالمرحلة الثانية لإعادة الانتشار وبوضع قوات الأمن المحلية في الحديدة.

وأشار إلى أن المؤشرات الايجابية في الحديدة تدلل على ما يمكننا تحقيقه عن طريق الحوار والمؤامرات، مبديا أمله في الوقت ذاته أن الأطراف اليمنية تدرك ذلك.

ونوه غريفث إلى القيود التي يفرضها التحالف على دخول البضائع إلى اليمن قائلا إن السفن التجارية تواجه صعوبات في الوصول إلى الحديدة وأسعار الوقود تواصل الارتفاع.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم