أخبار الوطنالعرض في الرئيسة

يوم حزين في صنعاء.. كان هنا حي سكني..أصبح مقبرة

كنا قد بدأنا في النوم ..كان بعضنا قد نام ولم ندرك إلا ونحن في أماكن غير اماكننا.. كأن القيامة قد قامت، الشبابيك تقفز ،الأبواب تهتز  ونحن مصعوقون من هول الانفجار.. لقد قصف الطائرات الحربية التابعة للتحالف السعودي الإماراتي الحي السكني الذي نسكن فيه .. يقول المواطن محمد علي من أهل الحي للخبر اليمني وهو يروي لحظة وقوع الانفجار.

خاص-الخبر اليمني:

بحسب وزارة الصحة في صنعا فإن 77 قتيلا وجريحا سقطوا في الجريمة  معظمهم من النساء والأطفال إذ قتل 4 أطفال منهم  اثنان منهم من ذوي الاحتياجات الخاصةوأصيب17 طفل و17 امراءة.

تظهر الصور المنتشرة عن الجريمة الدمار الهائل الذي لحق بالحي فجميع المنازل المجاورة والمباني تعرض لأضرار متفاوتة في النسبة منها ما تدمر بشكل كلي ومنها ما تطايرت نوافذه إلى الخارج من هول الانفجار.

وفقا لمواطنين من أبناء الحي فإن طيران التحالف شن غارة جوية عند الساعة الثامنة و16 دقيقة من صباح اليوم الخميس استهدف بها منزل مواطن يدعى البحري وهي عمارة سكنية تقطنها عدد من الأسر وتقع في حي شعبي لم يستطع الصمود من قوة الغارة التدميرية.

وبحسب أحد المسعفين ويدعى ماجد فإن  الطيران ظل يحلق أكثر من ساعة في سماء الحي وهو ما أخر عملية انقاذ الضحايا الأمر الذي ضاعف المأساة.

تقول الأم جمالة بدموع الفاجعه اااااااااااه ولم تعرف بعد أن جميع أبناءها قد دفنوا تحت الأنقاض وأنها هي الناجية الوحيدة:
يارب طمني على أولادي !!؟
بنتي في ثاني ثنوي نجحت لا ثالث ثانوي؟
الله ينتقمهم الله ينتقمهم
وأبني في صف سادس نجح لاصف سابع وطفلي الصغير في صف أول نجح وجاء الأول علىٰ زملائه يارب أحفظهم
وأبني عبدالرحمن المعاق ماعيقدر يتحمل الكبده هذه بكلها يارب لطفك من عندك يارب!.

لقد فقدت الأم جمالة  أطفالها الأربعه خالد وسهام ووسيم وعبدالرحمن الطفل المعاق حركيا في تلك الجريمة وبينما كانت تأمل أن يكونوا أحياء وتخشى عليهم من أضرار الفاجعة النفسية كان المسعفون يجمعون أشلاءهم  لقد ارتفعت أرواحهم وأحزانهم إلى الله.

اعتبر التحالف ان ما قام به هو عملية مشروعة ضد هدف عسكري وقال أنها تمت وفقا للقوانين الدولية والإنسانية، بينما لم يكن تحت تلك الأنقاض سوى مواطنين مدنيين عزل ويحيط حيهم السكني الشعبي سوق للقات ومنشآت مدنية كمعهد الرازي للعلوم الطبية ومدرستين تعليميتين.

إضافة إلى ذلك فإن من بين الذين سقطوا في الجريمة رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين الزميل عبدالله علي صبري حيث أصيب في قدمه وأصيب في أسرته إذ قتل نجله حسن وتعرضت والدته وبأقي أفراد أسرته لإصابات بالغة .

 

 

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم