أخبار الوطن

مع بدء التفويج إلى الحج..اليمنيون يتذكرون مذبحة تنومة

لا يمر موسم من مواسم الحج إلا ويحيي في صدور اليمنيين جروحا غائرة،ويذكي نيران مظلمة تعرضوا لها قديما وهم يولون وجوههم شطر بيت الله الحرام لأداء مناسك الحج، على أيدي عصابات تتبع الدولة السعودية، استشهد 3150 حاج يمني في منطقة تنومة بعسير أثناء توجههم إلى مكة.

خاص-الخبر اليمني:

ارتكبت مجزرة تنومة عام 1923 م -1340 هـ حيث وضعت عصابة تتبع مؤسسة الدولة السعودية عبدالعزيز بن سعود كمائن للحجاج اليمنيين وقامت بذبحهم 3150 حاجا اعزل بينهم نساء وأطفال وسلب امتعتهم وترك جثثهم في الوادي للسباع.

وسلطت صنعاء الضوء العام الماضي في فيلم وثائقي هو أول فيلم يتحدث عن المذبحة التي ظلت مغيبة طوال العقود الماضية ، وفيه تم عرض روايات عن المذبحة لأبناء وأحفاذ الناجيين من المذبحة، وبحث الدوافع التي وقفت خلف ارتكاب النظام السعودي لها واسباب تغييبها عن اليمن.

 

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم