أخبار الوطنالعرض في الرئيسة

بأمر من وكيل مساعد وزارة الداخلية ..اغتصاب مخزن أدوية في تعز ونهب محتوياته(وثائق)

الدكتور الزهراوي يوجه مناشدة عبر الخبر اليمني لإنصافه

اشتكى الدكتور سليم الزهراوي من بسط مسلحين يسندهم مسؤولون في السلطة المحلية بمدينة تعز على مخزن أدوية خاص بمجموعة صيدليات الزهراوي بجانب المستشفى العسكري في المدينة.

خاص-الخبر اليمني:

وقال الزهراوي إنه في الثالث عشر من شهر يوليو الجاري أقدم مسلحون بقيادة المدعو طارق عبدالعزيز المحمودي وبمشاركة أفراد من إدارة أمن تعز التابعة للشرعية على اقتحام مخزن أدوية خاص بصيدليات الزهراوي وقاموا بنهب المخزن والشروع بعمل استحداثات في الدكان المؤجر من قبل مالك العمارة بعقد رسمي للأخ الدكتور سليم علي سيف الزهراوي.

وأشار الزهراوي إلى أن المسلحين وأفراد إدارة أمن تعز قاموا باقتحام المخزن بناء على أمر من اللواء محمد المحمودي وكيل مساعد وزارة الداخلية في الشرعية إلى مدير أمن تعز ، وهو الأمر الذي أكدته مذكرة من مالك العمارة محمد أحمد سيف الشرجبي والذي يشغل منصب مستشار محافظة تعز إلى النائب العام، كما أكدته وثيقة لأمر وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد المحمودي حصل عليها الخبر اليمني.

وتكشف الوثيقة التي حصل عليها الخبر اليمني تجاوز وكيل وزارة الداخلية اللواء المحمودي للنظام والقانون الذي يلزم باللجوء إلى النيابات والمحاكم للفصل في أي إشكال أو إدعاء يخص القضايا المدنية.

وأظهرت الوثيقة توجيها من نائب مدير عام شرطة تعز إلى مدير قسم الجحملية لتنفيذ التوجيهات باقتحام المخزن الدوائي التابع للدكتور الزهراوي، بناء على توجيه من وكيل مساعد وزارة الداخلية.

وأكد الدكتور سليم الزهراوي أنه لم يتلق سابقا أي طلب من النيابة أو المحكمة المختصة، وحدث ذات مرة أن تم طلبه بأمر قهري دون أوامر سابقة إلى قسم شرطة الجحملية  وبعد إبرازه وثائقه وطلب الإحالة إلى النيابة تم إخلاء سبيله

وبين أن المدعو طارق المحمودي لديه عقد وهمي من حفيد ابن المالك الحقيقي ويريد بموجبه اغتصاب المحل التجاري، مستقويا بأقاربه في مؤسسات الدولة

وناشد الدكتور الزهراوي الجهات المعنية في محافظة تعز ووزارة الداخلية بانصافه.

أمر وكيل مساعد وزارة الداخلية اللواء محمد المحمود باقتحام مخزن الزهراوي
شكوى من مالك العمارة إلى النائب العام
عقد إيجار موثق شرعيا بالعقار الذي تم اقتحامه
الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
الوسوم