مؤشر

وكالة: تكشف واقع القطاع الخاص السعودي المتدهور

قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية إن مؤشر نشاط القطاع الخاص السعودي غير النفطي انخفض، في يوليو الماضي، لأدنى مستوى في 5 أشهر، مشيرة إلى أن النمو الاقتصادي بدأ يفقد زخمه، في الربع الثالث من 2019.

مؤشر – الخبر اليمني:

وذكرت الوكالة الاقتصادية، يوم الاثنين، أن مؤشر مديري المشتريات تراجع إلى 56.6 نقطة، بعد أن سجل، في يونيو الماضي، 57.4 نقطة، في أعلى مستوى في 19 شهراً.

ونقلت “بلومبيرغ” عن فيل سميث، كبير الاقتصاديين في “آي إتش إس ماركيت”، قوله: إن “القطاع الخاص السعودي بدأ النصف الثاني بمعدل نمو جيد، ورغم ذلك فإن مؤشرات الاستطلاع الخاصة بالإنتاج والطلبيات الجديدة والتوقعات المستقبلية تشير جميعها إلى فقدان بعض الزخم في الربع الثالث”.

وتكافح الرياض لدفع اقتصادها إلى الأمام، بعد تراجعه بنسبة 0.7%، في 2017، متأثراً بهبوط أسعار النفط وإجراءات التقشف الحكومية التي ألقت بظلالها على الشركات في السعودية.

وتواجه السعودية تراجعاً في إيراداتها المالية، منذ منتصف 2014، دفعها لإعلان موازنات تتضمن عجزاً كبيراً بين الإيرادات والنفقات.

وبدأت المملكة، في يوليو 2017، فرض ضريبة انتقائية على التبغ والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة؛ بنسب بين 50 و100%.

ورغم ترويج الرياض مشاريعها الاقتصادية والاستثمارية، وخطة ولي العهد محمد بن سلمان لتحديث المملكة اقتصادياً، فإن بيانات “بلومبيرغ” تشير إلى أن النمو المتوقع للناتج المحلي الإجمالي لا يتجاوز 1.7% هذا العام.

الخبر اليمني على التواصل الإجتماعي
المصدر
الخليج أونلاين
الوسوم