الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

كاميرات الحوثيين في نهم تثير فزع الإصلاح

رغم أن قوات صنعاء لم تعلن حتى الآن عن أي تفاصيل بشأن المواجهات التي شهدتها الأيام الماضية جبهة نهم، والتي أدت بحسب إعلام الشرعية والإصلاح، وبحسب مجموعة الأزمات الدولية ، ووسائل إعلام عالمية إلى سقوط هذه الجبهة بشكل كامل في يد الحوثيين، إلا أن الإصلاح الذي تعد هذه الجبهة هي رأس ماله، ومفتاح الهجوم على معقله الأخير، دفع بناشطيه لاستباق اعلان صنعاء ، بالطعن في مصداقية هذا الإعلان.

خاص-الخبر اليمني:

وعلى غرار ما كانت تزعمه السعودية من أن مشاهد الإعلام الحربي التابع لصنعاء مجرد مونتاج وليست واقعية،بينما هي كما قال المحلل الأردني عمر العياصرة عن مشاهد عملية نصر من الله، تمثل رواية محايدة لا يمكن إلا تصدقيها،  زعم القيادي في حزب الإصلاح، وسفير الشرعية في اليونسكو محمد جميع: إن مخرجين متميزين في استوديوهات الضاحية الجنوبية لبيروت، بمشاركة فنيين من قناة المسيرة على إعداد لقطات ممنتجة، تم فيها دبلجة عدد كبير من اللقطات لمقاتلين وقتلى وأسلحة ومعارك سابقة، ليسعفوا الناطق باسم قوات صنعاء في مؤتمره الصحافي الذي سيعرض فيه نتائج “غزوة نهم”.

وسخر ناشطون مما كتبه جميح، قائلين إن الشرعية لم تعد تعترف حتى بقتلاها وتعتبر مشاهدهم مجرد تمثيل، فيما قال آخرون إن الأسرى الذين سيظهرون في المشاهد سيكونون خير رد على ما طرحه جميح.

في موازاة ذلك وبشكل مناقض لرواية جميح كتب القيادي الإصلاحي وناشطون آخرون أن الحوثيين اقتحموا مواقع وسيطروا عليها، لمجرد التصوير ثم انسحبوا منها.

وتؤكد الروايتان مخاوف الإصلاح مما قد يعرضه الإعلام الحربي لصنعاء، الذي اعتاد منذ بدء الحرب على توثيق  جميع المعارك.

 

 

 

قد يعجبك ايضا