الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

ادانات واسعة لمجزرة التحالف بحق عشرات المواطنين في الجوف

أدانت عدد من المكونات السياسية والحقوقية جريمة التحالف في مديرية المصلوب بمحافظة الجوف التي أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى أغلبهم أطفال ونساء، واعتبرتها دليل إضافي على تخبط التحالف.

متابعات- الخبر اليمني:

وقال المكتب السياسي لـ”أنصار الله” (الحوثيين) في بيان إن هذه “الجرائم تكشف وجه أمريكا القبيح وتثبت مدى الفشل والتخبط لهذا العدو الذي لم يبق له هدف إلا قتل أبناء الشعب اليمني”

وأكد أن هذه الجريمة وكل جرائم التحالف لن تسقط بالتقادم “ولن نظل مكتوفي الأيدي أمام هذه الجرائم التي يندى لها جبين الإنسانية”.

ودعا بيان “أنصار الله” أبناء الشعب اليمني وأبناء الشعوب العربية والإسلامية إلى”رفض هذه الجرائم ورفض أمريكا وأدواتها القذرة والإجرامية العميل”.

وفي ذات السياق أدانت “رابطة علماء اليمن” واستنكرت الجريمة التي ارتكبها التحالف واعتبرها “شاهداً جديداً على الصلف والحقد والكراهية التي يحملها تحالف العدوان تجاه الشعب اليمني طيلة خمس سنوات من عدوانه الظالم الذي استباح كل الحرمات وارتكب فيها آلاف المجازر المروعة”.

وأكد البيان “حق الشعب اليمني في الرد المشروع الذي يردع المجرمين ويوقف المعتدين عند حدهم ويضع حداً لهذا الصلف والإجرام”.

وطالب “مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية” المجتمع الدولي والمنظمات الأممية بالاضطلاع بمسؤولياتها والقيام بواجباتها “انتصاراً للإنسانية وإنفاذاً للقوانين والمواثيق الدولية”.

واعتبر المركز في بيان له أن مواصلة الصمت تجاه هذه الجرائم أغرى وشجع التحالف بقيادة السعودية على مواصلة ارتكاب  المجازر البشعة.

وأدان “حزب شباب العدالة والتنمية” الجريمة، داعيا إلى “النفير ورفد الجبهات بالمال والسلاح ودحر العدوان الذي يعيش هزائم كبيرة وانهيارات متسارعة”.

وجددت “الأحزاب المناهضة للعدوان” إدانتها لجريمة التحالف في الجوف، داعية القوة الصاروخية في قوات صنعاء للرد على جرائم التحالف بحق المدنيين.

قد يعجبك ايضا